قناة اسطنبول .. الحلم المجنون لأردوغان

قناة اسطنبول .. الحلم المجنون لأردوغان

أعلن رئيس تركيا رجب طيب أردوغان أنه بحلول أواخر عام 2017 أو أوائل عام 2018 سيبدأ الجزء الأكثر طموحاً من مشروع قناة إسطنبول أو ما سُمي بـ " المشروع المجنون"، وهو ممر مائي مصطنع على مستوى البحر، والذي من شأنه أن يغير وجه المدينة، وبالأخص الوجه العمراني لها مما سيزيد من فرص الاستثمار العقاري في تركيا، وسيرفع من أسعار الشقق في إسطنبول في المناطق القريبة منها. حتى الآن يتركز الاهتمام على اختيار الطرق التي سيكون لها أقل تأثير على البيئة، ومصادر المياه العذبة والأراضي المستخدمة للزراعة، فضلاً عن عملية وضع الأسس.

متى بدأ العمل على قناة إسطنبول؟

  • بدأ العمل على القناة في عام 2013، وحتى الآن تم حفر 162000 حفرة وبئر، ووضعت الأسس لمشروع قناة اسطنبول التي ستكون على مساحة 43 كيلومتراً (26 ميلاً)، وسيتم تحويل بواخر الشحن بعيداً عن مضيق البوسفور المعرض للخطر بسبب حركة النقل الزائدة فيه. تعد القناة واحدة فقط من العديد من المشاريع الضخمة التي تتم في إسطنبول والتي تضم أيضًا أكبر مطار في العالم سيفتتح في عام 2018.
  • ستربط القناة الاصطناعية بين مرمرة والبحر الأسود، وعرضها 145 متراً وعمقها 25 متراً، وتم الكشف عنها لأول مرة في عام 2011 قبل الانتخابات العامة مباشرة. عند انتهاء مشروع قناة اسطنبول الذي تبلغ تكلفته 15 مليار دولار أمريكي، ستحصل اسطنبول على جزيرة جديدة ومدينة جديدة وستة جسور ستوجه حركة المرور فوق القناة. تاريخ الانتهاء التقديري هو 2023.
  • ولدت فكرة قناة اسطنبول من الحاجة إلى إنهاء حركة المرور في مضيق البوسفور الذي يهدده خطر التلوث والتقارب بين السفن. حوالي 56000 سفينة تمر عبر مضيق البوسفور، والذي كان لقرون عديدة طريق تجاري مهم لبقية العالم. وحوالي 10000 من هذه السفن هي ناقلات النفط الخام.

ما هي المناطق التي ستمر منها قناة إسطنبول:

  • يقع المشروع المخطط له كبديل لمضيق البوسفور داخل حدود مناطق أفجيلار وكوتشوك تشكمجه وباشاك شهر وأرناؤوط كوي على الجانب الأوروبي من المدينة. جميع البنية التحتية والبنية الفوقية التي سيتم بناؤها في نطاق المشروع ستكون ضمن حدود هذه المناطق.
  • بعد الموافقة على تقرير تقييم الأثر البيئي (EIA) المقدم إلى وزارة البيئة والتخطيط العمراني، بدأت عملية تقييم الأثر البيئي للمشروع. نتيجة للدراسات التي أجريت وفقاً للبيانات الواردة في ملف طلب تقييم الأثر البيئي، تم تحديد المسار الأكثر ملائمة من بين خمسة طرق بديلة. وبناءً على ذلك، سيبدأ المشروع من البرزخ الذي يفصل بحر مرمرة عن بحيرة كوتشوك تشكمجه، ويستمر على طول حوض سد سازليديره، ويمر عبر قرية سزليبوسنا شرق دورسونكوي، وقرية باكلالي ويصل في نهاية المطاف إلى البحر الأسود شرق بحيرة تركوس.
  • سيقع حوالي 7 كيلومترات من مسار القناة داخل حدود كوتشوك تشكمجة، وحوالي 3.1 كيلومتر داخل حدود أفجيلار، 6.5 كيلومتر تقريباً داخل حدود منطقة باشاك شهير، والباقي 28.6 كيلومتر داخل حدود منطقة أرناؤوط كوي.

رد فعل السكان المحليين على بناء قناة اسطنبول:

يُبدي السكان المحليون موجةً من الاهتمام العقاري خاصةً من قبل الشركات الكبيرة والمشترين العرب، وأكدت وزارة النقل التركية أن سكان قريتي بكلالي ودورسنكوي لن يتضرروا من المشروع، لكنهم قلقون لأن بناء مطار إسطنبول الجديد القريب قد أدى بالفعل إلى بيع أكثر من 75٪ من الأراضي المحلية للمستثمرين، وإلى جانب عرقلة تمسك سكان هذه القرى بنمط حياتهمٍ الريفي، فهم متوترون بشأن المستقبل ويعتقدون أن العديد من سكانها من كبار السن لن يكونوا قادرين على التكيف مع الحياة السكنية في المساكن الفاخرة.

كما يشعر بعض السكان المحليين والصندوق العالمي للحياة البرية (WWF) بالقلق من التأثير البيئي للمشروع وما سيبدو عليه المشهد الحضري في نهاية المطاف. وقد حث الصندوقُ العالمي للحياة البرية الخبراءَ على إجراء مزيدٍ من البحوث في هذا المضمار.

مؤشر أسعار العقارات في اسطنبول:

في يونيو حزيران 2017 ذكرت وكالة أنباء الأناضول الوطنية أن أسعار الشقق في اسطنبول قد زادت بالفعل حتى مع مجرد الإعلان عن المشروع. وأشارت أفضل المواقع التركية الرائدة في مجال عروض شقق للبيع في تركيا أيضاً إن هناك موجة من النشاط العقاري في أحياء Arnavutköy وBaşakşehir وKüçükçekmece و Esenyurt. وأنّ هذه المناطق تعتبر ضمن المجالات الواعدة بالاستثمار في اسطنبول.

في مايو أيار 2017 بلغ البيع في باشاك شهير سعراً قياسياً وهو 3،458 ليرة تركية لكل متر مربع على مؤشر العقارات في تركيا، في حين ارتفع السعر في كوتشوك تشكمجة Küçükçekmece إلى أكثر من 50٪ أي 3،375 ليرة تركية للمتر المربع. أيضاً سجلت أرناؤوط كوي زيادة قدرها أكثر من 50 ٪ لكل متر مربع ووصل سعر بيع المتر إلى 2170 ليرة تركية، وفي بعض هذه المناطق ارتفع الإيجار بنسبة 125٪.

مرافق قناة إسطنبول:

  • من المتوقع أن يعمل 5000 شخص في مرحلة البناء و1000 شخص آخر في مرحلة تشغيل المشروع، وسيتم بناؤها باستثمار 60 مليار ليرة تركية (15.6 مليار دولار). وفي الوقت نفسه تستمر تفاصيل الأعمال الهندسية لما يقرب من 45 كيلومتراً من المشروع. ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تشييد الطريق الذي سيمر عبر بحيرة كوتشوك تشكمجة وسد سازليديره وشرق بحيرة تركوس في غضون خمس سنوات، وستستمر حياتها الاقتصادية مائة عام شريطة أن يتم الصيانة.
  • ستُعقد اجتماعات المشاركة العامة في المواعيد التي تحددها وزارة البيئة والتخطيط العمراني لإطلاع الجمهور على الاستثمار والحصول على آرائهم واقتراحاتهم بشأن المشروع. ستُعقد الاجتماعات في المناطق المركزية التي ستكون الأكثر تأثراً بالمشروع.
  • سيقع ميناء الحاويات في البحر الأسود المقرر إنشاؤه مع القناة إلى الشرق من المدخل الشمالي لقناة إسطنبول، وسيتاخم هذا الميناء مطار اسطنبول الثالث الذي يعد واحداً من أكبر المطارات في العالم، وسيتميز الميناء بموقع استراتيجي.
  • كجزء من مشروع قناة اسطنبول سيتم بناء ثلاث جزر، اثنتان على يسار القناة باتجاه البحر الأسود، وواحدة إلى اليمين باستخدام مواد من الحفريات، وهناك أيضاً خطط لبناء البنية التحتية والبنية الفوقية، مثل الموانئ وأحواض السفن البحرية والتحصينات والخطوط الفاصلة، ومركز الاستجابة للطوارئ للعمليات الجارية في القناة، وأرصفة الطوارئ، وبنى الدخول والخروج للقناة، إضافةً إلى أنظمة الشحن.

شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!


اطلب استشارة عقارية مجانية