أهم محاور مؤتمر الاستثمارات العقارية العربية في تركيا

أهم محاور مؤتمر الاستثمارات العقارية العربية في تركيا

على نحوٍ دوريٍ، تحتفل إسطنبول بعدة ندوات ومؤتمرات تُناقش مسار الاستثمارات العربية المُتعددة والمُتنوعة في تركيا. وكانت ندوة واقع الاستثمارات العقارية التركية ـ العربية التي عُقدت في 22 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، آخر هذه الندوات.

جاءت الندوة التي ترمي إلى عرض الفرص الاستثمارية المتوفرة في تركيا، على هامش مؤتمر التعاون الاقتصادي التركي العربي في مجال مُستلزمات  البناء والاستثمار العقاري. وقد حفل المؤتمر بمشاركة فاعلة من الطرفين التركي والعربي، حيث حضرها سفير الجمهورية التركية في تونس، فاروق دوغان، ورئيس هيئة الاستثمار في مدينة قونيا التركية، إسماعيل أنور، ورئيس غرفة التجارة والصناعة في الجزائر، جلال صيراندي معمر، بالإضافة إلى رئيس غرفة التجارة والصناعة العراقية التركية المُشتركة، دريد عثمان الغريري.

الاستثمار العقاري مهم جداً:

وشددت الندوة على أهمية وفعالية الاستثمار العقاري في تركيا ومردوده الإيجابي، معرفةً إياه على أنه أحد أهم روافد الدخل الوطني والأكثر أمناً للمستثمرين.

وأكّدت الندوة على حجم الدعم الحكومي الهائل المُخصص لقطاع العقارات في تركيا، حيث تُقدم الحكومة التركية دعمها لقطاع العقار على الصعدين الداخلي والخارجي. فبينما توفر للمواطنين قروض مُخفضة الفائدة وفرص دفعات تقسيطية مريحة وطويلة الأمد، تعرض على الأجانب فرصة التملك بقيمة 250 ألف دولار مقابل الحصول على جنسية.

200 شركة تركية حضرت المؤتمر:

هذا وقد عُقدت الندوة وسط حضورٍ عربيٍ وتركيٍ ملموس، حيث شارك ألف و500 رجل أعمال عربي وتركي، وحضرت 200 شركة تركية. وعرضت الشركات التركية بشكلٍ أساسيٍ مُستلزمات وتكنولوجيا البناء والديكور الداخلي، بالإضافة إلى المفروشات.

قانون عقار بقيمة 250 ألف دولار مقابل الجنسية التركية:

بينما كان يمنح قانون الجنسية التركي الجنسية للمستثمرين الأجانب الذين يشترون عقاراً بقيمة 500 ألف دولار، نشرت الجريدة الرسمية التركية، مُنتصف تموز/يوليو، المُنصرم، تعديلاً لشروط منح الجنسية التركية للأجانب مقابل شرائ العقار، بحيث بات بإمكان الأجنبي الحصول على الجنسية التركية مقابل شرائه لعقار بقيمة 250 ألف دولار، شريطة عدة بيع هذا العقار خلال مدة 3 سنوات.

وهذا وقد شمل التعديل الاستثمار الثابت، حيث ربط إمكان الحصول على الجنسية التركية مقابل الاستثمار في تركيا بقيمة 500 ألف دولار. أيضاً تضمن منح الجنسية لمن يودع 500 ألف دولار في أحد البنوك التركية، شريطة عدم سحبها إلا بعد 3 سنوات على الأقل.

وإلى جانب ذلك، أضحى بإمكان صاحب المشروع الذي يؤمن فرص العمل تشغيلية لـ 50 موطناً تركياً الحصول على الجنسية التركية، بعد أن كان في السابق يشترط عليه تشغيل 100 مواطن.

يُذكر أن التقديم على الجنسية يتم من خلال والي المدينة الذي يُعطي المستثمر أو مالك العقار لائحة تشمل الأوراق المطلوبة لإتمام عملية التقديم للجنسية.

كما وتشدد شركة داماس ترك العقارية على أنها مُستعدةٍ بصورةٍ تامةٍ لاستقبال أي استفسار من قبل الراغبين في التملك أو الاستثمار في تركيا. وتوفر شركة داماس ترك العقارية استشارات واسعة شافية بواسطة فريقٍ محترفٍ زاخر بكافة التفاصيل التي يبحث عنها كل من يرمي للاستثمار أو تملك عقارٍ رخيصٍ في تركيا. يُشار إلى أن شركة داماس ترك العقارية تعرض عدداً من المشاريع العقارية المناسب لكافة الميزانيات. ومن أبرز هذه المشاريع التي تعرضها شركة داماس ترك: مشروع د 165، د 198، د 201.


شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!


head phone اطلب استشارة عقارية مجانية

contact open
contact close