الاستثمار العقاري في تركيا يعيش عصره الذهبي

الاستثمار العقاري في تركيا يعيش عصره الذهبي

أشار تقرير مؤسسة تركيا الإحصائية الحكومية، إلى أن السوق العقاري التركي شهد طلباً عقارياً كبيراً من الأجانب الذين يرغبون في شراء عقار في تركيا من أجل الاستثمار أو السكن، مبيّنةً أنه تم بيع 22 ألف و234 عقار للأجانب خلال عام 2017.

ويعرض السوق العقاري التركي عروضاً مميزةً حول شراء عقار في تركيا، يتسنمها عرض بيع العقار بدفعةٍ بسيطةٍ تمكّن الراغب في شراء شقة في تركيا بالتملك عبر التقسيط المريح.

إحصاءات بيع العقارات خلال عام 2017:

ووفقاً لتقرير مؤسسة الإحصاءات، فقد احتلت إسطنبول المرتبة الأولى من حيث المدن التركية الأكثر تملكاً للعقارات من قبل الأجانب، إذ تملك 8182 أجنبي فيها خلال عام 2017، تلتها أنطاليا بواقع 4707، ومن ثم بورصة بواقع 1079، وفي المرتبة الرابعة حجزت مدينة يال أوفا مقعدها ببالغ 1079 أجنبي تملكوا فيها.

ويبدو أن ارتفاع مستوى شراء عقار في تركيا يعود إلى هبوط سعر الصرف الذي رفع من قيمة العملات الأجنبية، وبالتالي خفض من أسعار العقار بالنسبة للراغب في التملك، كما أن المميزات والتسهيلات التي قدمتها الحكومة التركية لعبت دوراً كبيراً في الاستهلاك الأجنبي للعقارات في تركيا.

ولعل أهم ميزة منحتها الحكومة للأجنبي الراغب في التملك، هي إعفائه من ضريبة القيمة المضيفة، شريطة شراء العقار بالعملة الأجنبية، والإبقاء عليه ضمن ملكه لمدة عام على الأقل. كما أن التسهيلات المُقدمة من الحكومة خلال عملية نقل العقار من صاحبه إلى مالكه الجديد.

وتمتاز أغلب المشاريع العقارية الحديثة في تركيا باحتوائها على مسابح وصالات رياضية وحدائق خضراء وأمن، بالإضافة إلى سعرها الرخيص مقارنة بأسعار العقارات في دول أخرى. كما أن أغلب هذه المشاريع يكون قريب من المواصلات العام والخدمات الأخرى. ويُذكر أنه لا يوجد منطقة في إسطنبول تخلو من المدارس أو المشافي أو أي خدمات أخرى يحتاجها المقيم. أيضاً، يُشار إلى أن الحكومة التركية طفقت في الآونة الاخيرة صوب الاتجاه لإنشاء شبكة مواصلات ضخمة من مترو الأنفاق، والتي ستشمل جميع مناطق إسطنول بلا استثناء. كما أن هناك توجه لإنشاء عدد من شبكات المترو في المدن الكبرى الأخرى.

وفيما احتل العراقيون المرتبة الأولى على مستوى شراء عقار في تركيا، حيث اشتروا  3805 عقار، جاء السعوديون في المرتبة الثانية بواقع 3345، وكان لافتاً حصول مواطنو الكويت على المرتبة الثالث، فقد أقدموا على شراء 1691 عقار.

وبوضع قضاء تركيا على الأخطار الأمنية التي كانت فاعلة عى حدودها مع سوريا، بالإضافة إلى بدء تركيا تطبيق النظام الرئاسي الذي يتسم بسرعة تنفيذ القرارات والتفاعل مع حاجات المواطن والمستثمر، مع إعلان الحكومة التركية عزمها الإقدام على تقديم المزيد من التسهيلات للأجنبي الراغب في شراء عقار في تركيا، يُتوقع أن تستمر تركيا في استقطاب المزيد الأجانب الراغبين في التملك العقاري  خلال عام 2018.

وفي طور سعيها لتقديم أفضل الخدمات الاستثمارية للمواطنين العرب الراغبين في شراء شقة في تركيا، لا سيما في إسطنبول وبورصة وأنطاليا وطرابزون، حيث التوجه العام نحو الاستقرار والاستثمار العقاري، تبذل شركة داماس العقارية، المستقرة في إسطنبول، جهوداً حثيثةً في سبيل تقديم أفضل الخدمات الاستشارية في مجال العقارات على الصعيدين السكني والاستثماري.


شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!


head phone اطلب استشارة عقارية مجانية

contact open
contact close