هيئة الإحصاءات التركية الحكومية: مبيعات العقار للأجانب قد تتجاوز الـ 40 ألف عقار خلال هذا العام

هيئة الإحصاءات التركية الحكومية: مبيعات العقار للأجانب قد تتجاوز الـ 40 ألف عقار خلال هذا العام

لأول مرة في تاريخ الجمهورية التركية، مبيعات قطاع العقارات للأجانب تتجاوز الـ 6 آلاف عقاراً خلال شهر واحد. وهذا ما حدث خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر، حيث تم بيع 6 آلاف و276 عقاراً للأجانب خلال الشهر المذكور، بحسب ما تذكره هيئة الإحصاءات التركية الحكومية.

وتُرجع الهيئة هذا العدد الهائل من المبيعات إلى الحملات الحكومية المُجدية، والتأثير الإيجابي لانخفاض قيمة الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية بالنسبة للأجانب.

ووفقاً لتقرير الهيئة، فإن مبيعات العقارات للأجانب من كانون الثاني/يناير وحتى تشرين الأول/أكتوبر 2018، ارتفعت بنسبة 69.8% هذا العام مقارنة بالعام الماضي، حيث تم بيع 30 ألف و431 عقاراً للأجانب خلال هذه الفترة، ومن المُتوقع أن يتجاوز هذا الرقم الـ 40 ألف بحلول نهاية العام.

وتنعكس القيمة الإيجابية لمبيعات العقارات هذا العام من خلال مقارنتها بالعام الماضي، حيث تم بيع العام الماضي 22 ألف و234 عقاراً، بينما يُتوقع أن تصل المبيعات بنهاية العام الجاري إلى 40 ألف عقاراً.

من بين 3 عقارات 1 في إسطنبول:

ولفت تقرير الهيئة الأنظار إلى أن الأجانب يرشحون عقارات إسطنبول في المقام الأول، حيث اتضح من مُعدلات البيع، أن من بين 3 عقارات تملكها الأجانب في تركيا، 1 منها في إسطنبول.

وقد جاءت المدن الأكثر ترجيحاً من قبل الأجانب على النحو التالي:

1ـ إسطنبول: المدينة المُفضلة بالنسبة للأجانب، حيث تم بيع 10 آلاف و178 عقاراً.

2ـ أنطاليا: حاز الأجانب فيها على 6 آلاف و397 عقاراً.

3ـ بورصة: أظهرت مبيعاتها للأجانب فجوةً كبيرةً بينها وبين إسطنبول وأنطاليا. لكن المبيعات فيها لم تكن سيئةً، حيث تم بيع ألفين و167 عقاراً للأجانب.

4ـ يلوا: جاءت في المرتبة الرابعة ببالغ ألف و642 عقاراً.

5ـ أنقرة: بلغت مبيعات أنقرة للأجانب ألف و604 عقاراً.

6ـ طرابزون: جاءت مبيعاتها للأجانب بمُعدل ألف و183 عقاراً.

وتُظهر الأرقام أعلاه أن 33% من مبيعات العقارات للأجانب، تتمركز في إسطنبول، و21% منها في أنطاليا.

العراقيون في القمة:

بالركون إلى تقرير الهيئة، فإن المواطنين العراقيين هم الأجانب الأكثر شراءً للعقار في تركيا خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر المُنصرم. فقد حاز العراقيون على ألف و439 عقاراً خلال الشهر المذكور. وهذا ما يعني 23% من مجموع العقارات المُباعة للأجانب.

جاء الإيرانيون في المرتبة الثانية بشراء 557 عقاراً. تبعهم الكويتيون بواقع 378 عقار. ثم الألمان الذين تملكوا 341 عقاراً. تلاهم الروس بشراء 336 عقاراً.

وبحسب ذات التقرير، فإن المواطنين العراقيين كانوا الأكثر شراءً للعقار ما بين شهري كانون الثاني/يناير وتشرين الأول/أكتوبر، وذلك ببالغ 6 آلاف و305 عقاراً. تلاهم الإيرانيون ببالغ ألفين و754 عقاراً. ومن ثم السعوديون ببالغ ألفين و217 عقاراً. جاء بعدهم الكويتيون بمُعدل ألف و786 عقاراً. تبعهم الروس بواقع ألف و779 عقاراً.

دخل قطاع العقار من العملة الصعبة قد يصل إلى 10 مليار دولار:

وفي تصريحه لوكالة الأناضول، أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية مقاولي إسطنبول، نظمي دورباكييم، أن مبيعات العقار للأجانب وصلت إلى 30 ألف و431 عقاراً ما بين شهري كانون الثاني/يناير وتشرين الأول/أكتوبر من عام 2018، مبيناً أنه في حال وصلت المبيعات ما يقارب الـ 50 ألف عقار، قد يصل إسهام قطاع العقارات من العملة الصعبة لصالح الاقتصاد التركي ما يقارب 10 مليار دولار.

وأشار دورباكييم إلى أنه في حال استمرت حملات الحكومة، فإن الوصول إلى هذا الرقم يُعدّ أمراً ممكناً، إذ أن الأجانب سيستمرون في القدوم لشراء العقار في تركيا.


شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!


head phone اطلب استشارة عقارية مجانية

contact open
contact close